الصفحة الأولى | حجم الخط  

ظريف: السلاح في إيران لطالما كان دفاعيا لم يفتعل الحروب

arabic.china.org.cn / 05:38:10 2020-10-18

طهران 18 أكتوبر 2020 (شينخوا) قال وزير الخارجية الإيرانية محمد جواد ظريف فجر اليوم (الأحد) إن السلاح في إيران لطالما كان دفاعيا لم يفتعل الحروب، وذلك مناسبة انتهاء حظر التسليح المفروض على طهران.

وأضاف ظريف، في حسابه على موقع (تويتر) باللغة العربية "تنتهي اليوم تلقائيا حسب القرار 2231، القيود المفروضة على التسلح في بلدي"، متابعا بقوله "ليس غريبا أن نعارض التسلح العشوائي فالسلاح في إيران لطالما كان دفاعيا لم يفتعل الحروب".

وأشار ظريف إلى أن إيران تؤمن بأن الأمان يتحقق إرادة شعبها واكتفائها الذاتي، مشددا على أن أهداف طهران دفاعية وسلمية دائما.

وأكد الرئيس الإيراني حسن روحاني، يوم الأربعاء الماضي أن بلاده تستطيع شراء وبيع السلاح من وإلى أي بلد تشاء بعد رفع حظر التسليح من اليوم الأحد.

وفرض مجلس الأمن الدولي حظرا على مبيعات الأسلحة إلى إيران وتصدير الأسلحة منها في عامي 2006 و 2007، وبعد توقيع الاتفاق النووي، تقرر رفع هذا الحظر في 18 أكتوبر 2020، بعد أن يؤكد تقرير الوكالة الدولية للطاقة الذرية سلمية برنامج إيران النووي.

وتسعى الإدارة الأمريكية إلى تمديد هذا الحظر منذ مايو الماضي، لكن مجلس الأمن الدولي فشل في أغسطس الماضي في تبني قرار لتمديد الحظر نتيجة عدم الحصول على الأصوات التسعة المطلوبة لصالح اعتماده.

وإلى جانب الولايات المتحدة، فقد صوتت جمهورية الدومينيكان فقط لصالح مشروع القرار، وصوتت الصين وروسيا ضده وامتنع الأعضاء الـ11 الباقون في مجلس الأمن، بما فيهم الحلفاء الأوروبيين للولايات المتحدة، عن التصويت.

وأعلن السفير الروسي لدى إيران ليفان دجاجاريان، في مقابلة مع صحيفة (رسالت) الإيرانية مطلع الشهر الجاري أن روسيا مستعدة لتزويد إيران بمنظومة "إس- 400" للدفاع الجوي بعد انتهاء حظر التسليح على طهران. 

   يمكنكم مشاركتنا بتعليقاتكم عبر فيسبوك و تويتر
تحميل تطبيق شبكة الصين

 
انقلها الى... :
China Internet Information Center E-mail: webmaster@china.org.cn Tel: 86-10-88828000
京ICP证 040089号 京公网安备110108006329号