BIG5  |  한국어  |  中文  |  Esperanto  |  日本語  |  Español  |  Русский язык  |  Deutsch  |  Français  |  English
حالة الجو
الحياة في الصين: أسئلة وإجابة   |   أولمبياد بكين 2008   |   لنتكلم اللغة الصينية
الصفحة الأولى | الصين | الصين والعالم العربي | المال والاقتصاد | السياحة | العلوم والثقافة | البيئة والحياة | الأخبار المصورة
المقدمة

كانت شركات صناعة السيارات الصينية قد اختارت مصر التي تحتل موقعاً استراتيجياً على مفترق الطرق بين قارات آسيا وأفريقيا وأوربا، وتعد أكبر دولة من حيث عدد السكان في الشرق الأوسط وسوق واسع لاستهلاك السيارات ضمن الأسواق الخارجية المهمة لتطبيق سياساتها لفتح أسواق جديدة. وأظهرت إحصاءات رسمية أن السيارات الصينية الصنع بدأت دخول السوق المصري منذ عام 2003، ومع نهاية عام 2011 صدرت أكثر من 20 شركة صينية أكثر من 25 ألف سيارة إلى مصر لتحتل مصر بذلك ثامن أكبر سوق لتصدير السيارات الصينية الصنع إلى الخارج. وتواجه صناعة السيارات الصينية تحديات كبيرة في ظل زيادة حصتها في السوق المصري وشهرة علاماتها التجارية، لذلك حرصت شبكة الصين على تقديم هذا الموضوع لتناول أحوال السيارات الصينية الصنع في مصر من وجهة نظر تحليلية. 

  

مراحل تطور استهلاك السوق المصري للسيارات  

عدد السيارات 

 

شهد سوق السيارات في مصر نمواً سريعاً خلال السنوات الأخيرة، ووصل عدد السيارات المرخصة 5 ملايين و743 ألف سيارة حتى أغسطس 2010 بزيادة نسبتها 14.8% مقارنة مع الفترة المماثلة من عام 2009، شملت مليونين و744.1 ألف سيارة خاصة، و888.3 ألف شاحنة، و338 ألف سيارة أجرة، و112.3 حافلة.

ارتفع إجمالي حجم مبيعات السيارات في السوق المصري إلى 225 ألف سيارة في عام 2010 من 200 ألف سيارة في عام 2009، كما سجلت قيمتها الإجمالية زيادة من حوالي ملياري دولار إلى 10 مليارات دولار. وتتوقع مؤسسة بحثية معنية أن يصل إجمالي حجم مبيعات السيارات في السوق المصري 441 ألف سيارة بحلول عام 2014، وستتجاوز قيمة مبيعاتها 21 مليار دولار.

العلامات التجارية للسيارات  

استحوذت السيارات من علامات بيجو ورينو الفرنسيتين، وفيات الإيطالية، وفولكس فاغن ومرسيدس بنز وبي ام دبليو الألمانية، وشيفروليه الأمريكية، وتويوتا ونيسان وميتسوبيشي اليابانية، وهيونداي وكيا الكوريتين الجنوبيتين، وشيري وبريليانس الصينيتين استحوذت على النصيب الأكبر في السوق المصري، وأظهرت إحصاءات مصرية رسمية أن أعلى خمس علامات تجارية في السوق المصري هي هيونداي 29%، وشيفروليه 15%، وكيا 9.05%، وشيري 7.54%، ونيسان 5.15%.

  
أحوال السيارات الصينية الصنع في مصر

شهد سوق السيارات في الصين نمواً سريعاً بعد طرح الحكومة سياسة رامية إلى تشجيع استهلاك السيارات ولاسيما سيارات الركاب الخاصة في عام 2001. وبعد التعديلات التي أجرتها الحكومة الصينية على الهيكل الاقتصادي الوطني وإعادة توازن الطلب، تباطأ النمو في مجال سوق السيارات في الصين خلال السنوات الأخيرة، مما دفع شركات صناعة السيارات الصينية إلى الاتجاه لفتح أسواق خارجية لمنتجاتها وزيادة صادراتها. وكانت شركات صناعة السيارات الصينية قد اختارت الأسواق الناشئة لتطبيق سياساتها، واختارت مصر ضمن الأسواق الخارجية المهمة لما تتمتع به من مميزات جغرافية وسكانية. وأظهرت إحصاءات الجمارك الصينية أن عدد السيارات الصينية المصدرة إلى مصر قد تجاوز 27 ألف وحدة في عام 2008 لتصل قيمة الصادرات إلى 544 مليون دولار، ورغم تراجع قيمة الصادرات في عام 2009 تحت تأثير الأزمة المالية العالمية احتلت مصر المرتبة الرابعة كأكبر سوق لتصدير السيارات الصينية الصنع خلال عام 2009، وفي عامي 2010 و2011 انتعشت صادرات السيارات الصينية إلى مصر بشكل تدريجي لتصل قيمة الصادرات 424 مليار دولار، كما أشارت دراسات إلى أن أغلب السيارات الصينية المصدرة إلى مصر هي السيارات المتوسطة والمنخفضة الدرجة وتشمل السيارات الخاصة وسيارات الطرق الوعرة والسيارات الصغيرة والشاحنات الصغيرة وغيرها.

رسم بياني يوضح إجمالي عدد السيارات الصينية المصدرة إلى مصر من عام 2006 حتى 2011

  
شركات صناعة السيارات الصينية ومنتجاتها في السوق المصري

شركة تشيري

تأسست شركة تشيري لصناعة السيارات في 8 يناير عام 1997 وأنتجت أول سيارتها في ديسمبر 1999، وخرجت سيارتها المليون من خط الإنتاج بعد عشر سنوات في 22 أغسطس 2007، وتعد واحده من أسرع شركات صناعة السيارات نمواً في العالم. ووقعت شركة تشيري اتفاق تعاون مع شركة " DMEأبو الفتوح" المصرية في 8 نوفمبر 2005، حيث اتفق الجانبان على منح الشركة المصرية توكيل سيارات تشيري الصينية من طراز (A516 وA620 وS12 وT11 وB14) تحت علامة "اسبيرانزا" في مصر. وطرحت أول سيارات تشيري طراز (A5) في الأول من أغسطس 2006 في السوق المصري، وطرحت بعدها بنجاح سيارات اسبيرانزا (A516 و B11وT11 وS12 و(M11 وتخطط حالياً شركة تشيري لعرض اسبيرانزا (M12 و (A13خلال الفترة القادمة في السوق المصري. وبلغت مبيعات سيارات تشيري في مصر 12227 و16000 وحدة في عامي 2007 و2008 على التوالي، وتراجعت مبيعاتها إلى 12000 وحدة في عام 2009 بسبب الأزمة المالية العالمية، وسجلت رقماً قياسياً في 2010 بلغ 18 ألف سيارة مثلت 7.4% من إجمالي حصة سوق السيارات المصري.

اسبيرانزا A516

1.5/ 1.6/ 1.8/ 2.0L   السعر في الصين: 55.8 ـ 105.8 ألف يوان (توقف إنتاجها)

اسبيرانزا B11

 1.8-MT / 2.0-AT   السعر في الصين: 81.8 ـ 108.8 ألف يوان

اسبيرانزاT11

 1.6-MT/ 1.8-MT/ 2.0-AT  السعر في الصين: 84.8 ـ 115.8 ألف يوان

اسبيرانزا S12 الجديدة 

 1.0-MT/ 1.3-AMT   السعر في الصين: 36.8 ـ 56.8 ألف يوان

اسبيرانزا M11الجديدة

DVVT-MT1.6/ AT-1.8   السعر في الصين: 77.8 ـ 100.8 ألف يوان

اسبيرانزا M12الجديدة

DVVT-MT 1.6/ AT-1.8   السعر في الصين: 75.8 ـ 95.8 ألف يوان

شركة بريليانس

تعتبر شركة بريليانس من أعرق الشركات الصينية في قطاع صناعة السيارات وأكبرها فى مجال تصنيع حافلات نقل الركاب الصغيرة "ميني باص" فى فترة التسعينات، وكانت بريليانس قد وقعت عقد تعاون في 2003 مع شركة "بى إم دابليو" الألمانية وأوفدت فريقاً من مهندسيها للإشراف على تصنيع فئة معينة من سيارات سيدان المشتركة بين الشركتين. وبدأ تجميع سيارات بريليانس وبيعها عن طريق المجموعة البافارية للسيارات (BAG) في مصر منذ عام 2005، وأنشئ بعدها مصنع إنتاج وتجميع سيارات بريليانس في مصر على مساحة 39 ألف متر مربع يضم 76 خط إنتاج بسعة 10 آلاف وحدة سنوياً من فئات وعلامات مختلفة. وبلغت حصة سيارات بريليانس في السوق المصري 1.04 % في عام 2010 لتحتل بذلك المرتبة الـ17.

بريليانس جالينا 2011

1.6MT/ 1.8MT/ 1.8AT   السعر في الصين: 88.8 ـ 158.8 ألف يوان

بريليانس مانيوال 2011

1.5MT/ 1.5AT   السعر في الصين: 65.8 ـ 85.8 ألف يوان

بريليانس FRV 2010

1.3MT/ 1.5MT/ 1.5AT السعر في الصين: 57.3 ـ 85.3 ألف يوان

بريليانس FRV CROSS 2010

1.5MT/ 1.5AT   السعر في الصين: 76.8 ـ 109.8 ألف يوان

شركة بي واي دي أوتو الصينية

تأسست شركة بي واي دي أوتو الصينية في عام 1995، وتعد من أوائل شركات صناعة التكنولوجيا الفائقة في الصين وتشمل تكنولوجيا المعلومات والسيارات والطاقة الجديدة. وحصلت شركة "الأمل" المصرية للتجارة الخارجية في عام 2005على توكيل شركة بي واي دي أوتو الصينية العملاقة لتصبح بذلك الوكيل الوحيد لسيارتها في مصر، وبدأت شركة بي واي دي تصدير سياراتها الكاملة في نفس العام، ووقعت الشركتان اتفاق تعاون في ديسمبر 2009 ينص على تشييد مصنع لإنتاج وتجميع سيارات بي واي دي في مصر، وخرجت أول سيارات بي واي دي فئة "F3" من خطة الإنتاج بمصر في 13 ديسمبر 2009 مشيرة إلى دخول سيارات بي واي دي السوق المصري بشكل رسمي.

بي واي دي F3 2012

1.5MT   السعر في الصين: 52.9 ـ 66.9 ألف يوان

بي واي دي 0F 2012

1.0MT   السعر في الصين: 36.9 ـ 46.9 ألف يوان

بي واي دي M6 2011

2.0MT/2.0AT/ 2.4AT   السعر في الصين: 150.8 ـ 239.8 ألف يوان

بي واي دي G3 2012

1.5MT / 1.8AT   السعر في الصين: 66.9 ـ 78.9 ألف يوان

مجموعة تشجيانغ جيلي القابضة

تأسست مجموعة تشجيانغ جيلي القابضة في عام 1997، وتعد أول شركة سيارات خاصة في الصين وواحد من أكبر 10 شركات صينية لصناعة السيارات. وتسعي مجموعة تشجيانغ جيلي لفتح أسواق خارجية في جميع أنحاء العالم من خلال تنفيذ سلسلة من السياسات والإجراءات، وكانت المجموعة قد استحوذت على شركة فولفو لصناعة السيارات في 2010، ووقعت اتفاقية تعاون مع شركة "جي بي أوتو" لتجميع وتوزيع السيارات في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في فبراير الماضي، ومن المخطط أن تبدأ جي بي أوتو طرح سيارات جيلي المجمعة محلياً فئة "CKD" ابتداءً من الربع الثالث من العام الجاري.

جيلي باندا

1.0MT/1.3MT/1.5AT   السعر في الصين:37.8 ـ 69.8 ألف يوان

جيلي EC7 2012

1.5MT/1.8MT / 1.8CVT   السعر في الصين:75.8 ـ 109.8 ألف يوان

جيلي VISION 2012

1.5DVVT/ 1.5CVVT   السعر في الصين:56.8-75.8 ألف يوان

جيلي MT 2010

1.5MT   السعر في الصين:46.8-48.8 ألف يوان

جيلي MT-Ⅱ 2010

1.5MT/1.5AT   السعر في الصين:52.8-63.8 ألف يوان

   
تحديات تواجهها شركات صناعة السيارات الصينية في السوق المصري

الجودة

تعتمد حدة المنافسة بين علامات السيارات في السوق المصري على مزايا التقنية والأسعار، وقال بعض مستخدمي السيارات الصينية أنها لم تصمم للتكيف مع حرارة الجو في مصر مما يؤدي إلى ضعف متانتها، ويعد تبديد الحرارة والديناميكية مفتاحين لتحسين جودة السيارات الصينية الصنع في مصر.

نظام التسويق

لا يزال حجم شركات صناعة السيارات الصينية صغيراً نسبياً، واستثماراتها في الدعاية والاعلان ليست كافية للترويج لعلاماتها التجارية في الأسواق الخارجية وتعتمد بشكل كبير على الموزعين والوكلاء المحليين، وسياستها للحصول على حصة أكبر من السوق بميزة السعر المنخفض لا تساعدها على ترسيخ رواج علاماتها التجارية على المدى الطويل.

خدمة ما بعد البيع

أنشأ عدد قليل جداً من شركات صناعة السيارات الصينية مراكز خدمة في مصر لتدريب فنيين وتوفير قطع الغيار والإكسسوار.

المنافسة الشديدة

تلجأ شركات صناعة السيارات الصينية المنافسة في السوق المصري إلى تخفيض أسعار سياراتها لسحب البساط من تحت أقدام منافسيها مما يتسبب في تقليص هامش ربحها.  

   
 
من نحن | اتصال بنا | Newsletter | RSS | خريطة الموقع
China Internet Information Center E-mail: webmaster@china.org.cn Tel: 86-10-88828000