الصفحة الأولى | اطبع | أرسل لصديق | أضف إلى المفضلة | اتصل بنا | حجم الخط    أ أ أ

مصدر منتدى بوأو الأسيوي

arabic.china.org.cn / 16:23:37 2016-02-19

دعا إلى إقامة منتدى بواو الأسيوي الرئيس الفليبيني السابق رامس ورئيس الوزراء الأسترالي السابق هوك ورئيس الوزراء الياباني السابق موريريو هوسوكاوا عام 1998، مقترحين إقامة مقره العام في مدينة بواو بمقاطعة هاينان الصينية تقديرا لمكانة الصين الدولية وقوة سوقها الكامنة الكبيرة وبيئة هاينان الأيكولوجية المتميزة.

يتشابه منتدى بواو الأسيوي مع "منتدى دافوس الاقتصادي العالمي" مع وجود اختلاف بينهما، فهو منظمة دولية منفتحة غير رسمية وغير هادفة للربح ولها موعد محدد ومقر ثابت، مبادئه كما يلي:

(1) تعميق التبادل والتنسيق والتعاون بين مختلف الدول الآسيوية بالتركيز على آسيا، مع تعزيز الحوارات والاتصالات الاقتصادية بين آسيا ومناطق العالم الأخرى؛

(2) تقديم منصة حوار رفيع المستوى للحكومات والمؤسسات والخبراء والعلماء حول التشاور اقتصاديا واجتماعيا الخ.

(3) تقديم خدمات للتعاون الاقتصادي الذي يزداد توسعا يوما بعد يوم بين أعضاء المنتدى وأعضاء المنتدى وغيرهم من خلال شبكة العمل التي يقيمها المنتدى والأوساط السياسية والتجارية والأكاديمية.

ما إن طرح مفهوم منتدى بواو الأسيوي حتى لقي ردا إيجابيا من قبل الدول الآسيوية ذات الصلة. في 8 أكتوبر 1999، قابل هو جين تاو نائب رئيس جمهورية الصين الشعبية، حين ذاك، رامس وهو اللذين جاءا إلى الصين خصيصا لبحث أمور منتدى بواو الأسيوي . بعد استماعه إلى أفكارهم حول منتدى بواو الأسيوي عبر هو جين تاو عن اهتمام حكومة الصين البالغ بالمنتدى ودعمها للتعاون الإقليمي والحوار المتعدد المستويات والقنوات والأشكال، معتقدة أن إقامة المنتدى مفيدة لتعزيز التفاهم بين مختلف دول المنطقة وزيادة الثقة والتعاون بينها. وقال إن ه على هذا الأساس سيدرس الطرف الصيني فكرة المنتدى دراسة جادة ويفكر فيها إيجابيا، ويقدم الدعم والتعاون بقدر المستطاع. وأكد في نفس الوقت على أن الصين تتمنى أن تعرف ردود الدول الأخرى لأن إقامة المنتدى يجب أن تحصل على اهتمام وفهم ودعم الدول ذات الصلة. بعد ذلك عبرت حكومات الدول الخمسة والعشرين الآسيوية عن موقفها لدعم إقامة منتدى بواو الأسيوي على التوالي.

بالدفع المشترك لمختلف الأطراف ذات الصلة، عقد مؤتمر تأسيس منتدى بواو الأسيوي في مدينة بواو بمقاطعة هاينان في الفترة ما بين يومي 26 و27 فبراير 2001. حضره رئيس الوزراء الياباني السابق ناكاسوني ورئيس الفليبين السابق رامس ورئيس الوزراء الأسترالي السابق هوك ورئيس الوزراء القازاقستان السابق تيريشكينكو ورئيس منغوليا السابق اوهيربات وغيرهم من الرؤساء السابقين والوفود الحكومية لـ26 بلدا آسيويا. وألقى رئيس الصين، أنذاك، جيانغ تسه مين ورئيس وزراء ماليزيا ماهاتير محمد وملك نيبال بلادرا ورئيس مجلس الدولة الصيني تشيان تشي تشن ونائب رئيس الوزراء الفيتنامي يوان منغ تسن كلمات هامة فيه كضيوف مشاركين بدعوات خاصة. أعلن المؤتمر إقامة منتدى بواو الأسيوي رسميا، وأجاز "إعلان منتدى بواو الآسيوي" و"المبادئ الإرشادية لمنهج منتدى بواو الآسيوي" وغيرهما من الوثائق وحقق نجاحا كاملا وجذب اهتماما ودوليا واسع النطاق. في تلك الفترة، بعث رؤساء حكومات الدول الـ26 الداعية والمجموعات التجارية فيها وكوفي أنان الأمين العام للأمم المتحدة برقيات تهنئة بإقامة المنتدى.

 




 
انقلها الى... :

تعليق
مجموع التعليقات : 0
مجهول الاسم :